القنيطرة /9 أكتوبر 2014 /ومع/ بلغ العدد الإجمالي للطلبة المسجلين بجامعة ابن طفيل بالقنيطرة خلال الموسم الجامعي الجديد نحو 41 ألف و565 طالبا مقابل 36 ألف و 139 طالبا خلال الموسم الجامعي السابق.

وبحسب إحصائيات لرئاسة الجامعة، فقد سجل عدد الطلبة المسجلين ارتفاعا مضطردا، حيث لم يكن يتجاوز 10 آلاف و833 طالبا خلال الموسم الجامعي 2008/2009.

ويتوزع الطلبة المسجلون الجدد ما بين 4680 طالبا بكلية الآداب والعلوم الإنسانية من أصل 20 ألف و 13 مسجلا، و 1158 مسجلا جديدا بكلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية (من إجمالي 5626 مسجلا)، و 3151 مسجلا جديدا بكلية العلوم (من بين 13 ألف و 127 مسجلا).

كما تم تسجيل 325 طالبا جديدا بالمدرسة الوطنية للتجارة والتسيير من إجمالي 1602 طالبا مسجلا، و431 طالبا جديدا بالمدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية (من بين 1197 مسجلا).

وتشير الإحصائيات ذاتها إلى أن عدد المسجلين الجدد لا يشمل طلبة أسلاك الماستر والدكتوراه برسم موسم 2014/2015.

أما بخصوص العرض التربوي برسم الموسم الجامعي الجديد، فقد بلغ 80 مسلكا للحصول على شهادات ودبلومات وهو ما يعد من أكبر العروض التربوية من الناحية الكمية على الصعيد الوطني، حيث تتوزع ما بين 16 شهادة خاصة بالإجازة في الدراسات الأساسية ، و24 شهادة ماستر و17 شهادة للماستر المتخصص إلى جانب ست شهادات خاصة بدبلوم المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير وأربع شهادات خاصة بدبلوم المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية، إلى جانب 13 شهادة للدكتوراه.

كما يتميز الدخول الجامعي الجديد بفتح 25 تكوينا مستمرا وإحداث المركز الجامعي للتكوين المستمر.

وبخصوص التدابير التي اتخذتها الجامعة من أجل ضمان نجاح الدخول الجامعي الجديد، فقد تم التنسيق منذ شهر يونيو 2014 مع المصالح المكلفة بالتسجيل عن طريق النظام المعلوماتي ( أبوجي) من أجل تدبير أفضل للتسجيل عن بعد ثم التسجيل النهائي خلال الفترة المحددة ما بين 3 و 12 شتنبر 2014.

كما شملت هذه التدابير إنجاز دراسة توقعية لأعداد الطلبة الجدد المقبلين على التسجيل بالجامعة، واستكمال بناء وتجهيز وتوسعة مجموعة من المرافق الجامعية، وإعادة تهيئة المجالات الداخلية والخارجية لمؤسسات الجامعة، فضلا عن توزيع المناصب المالية الثلاثة عشر التي خصصت للجامعة داخل مجلس التدبير وفق الحاجيات المعبر عنها.

MAP[0166]09/10/201418h50المغرب/جهات/جامعة


صنف : الصحافة و الإعلام